مقاتلون عراقيون شيعة من بلدة تلعفر يشاركون في عرض عسكري في كربلاء الخميس

الحكومة الاسترالية تجيز شن ضربات جوية على تنظيم “دا”عش في العراق

اعلن رئيس الوزراء الاسترالي توني ابوت ان حكومته اجازت الجمعة شن ضربات جوية على تنظيم الدولة الاسلامية في العراق ونشر قوات خاصة لمقاتلة الجهاديين.

وقال ابوت "اليوم اجازت الحكومة شن ضربات جوية استرالية في العراق استجابة لطلب الحكومة العراقية ودعما للحكومة العراقية".

واضاف "كذلك اجازت الحكومة نشر قوات خاصة استرالية في العراق بعد الحصول على الوثائق القانونية النهائية من اجل تقديم النصائح والمساعدة للقوات العراقية".

وجاء هذا الاعلان بعد ايام على مشاركة طائرات عسكرية استرالية في مهمات دعم وتزويد بالوقود فوق العراق الى جانب الائتلاف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم "الدولة الاسلامية".

وقال ابوت "انه من مصلحة استراليا القومية ان نقوم بهذا العمل المفيد لضرب (تنظيم) +الدولة الاسلامية في العراق والشام+ واضعافه داخل اراضينا وفي الخارج".

واوضح ان "الامر قد يستغرق بعض الوقت لكننا نتثبت من اننا بصدد النجاح حين يكون تنظيم +الدولة الاسلامية في العراق والشام+ في تراجع وليس في تقدم، وحين تكون الحكومة العراقية بصدد استعادة حد ادنى من السيطرة على مدنها وبلداتها".

وارسلت استراليا حوالى 600 عنصر وعدة طائرات الى الامارات في منتصف ايلول/سبتمبر في اطار استعداداتها للانضمام الى التحالف الدولي.

وانضمت استراليا الى الولايات المتحدة في مهمة دولية لنقل اسلحة للقوات الكردية التي تقاتل تنظيم الدولة الاسلامية في شمال العراق. وقامت بالقاء مساعدات انسانية من الجو فوق بلدات عراقية محاصرة.

 

×