حافلة مكتظة بعائلات هاربة من العنف في بيساو

مقتل 19 شخصا بانفجار لغم قديم بحافلة صغيرة في غينيا بيساو

قتل ما لا يقل عن 19 راكبا في حافلة صغيرة في شمال غينيا بيساو بانفجار لغم قديم، حسب ما اعلنت الشرطة السبت.

وقال المصدر ان 10 اشخاص ايضا جرحوا بعضهم بحالة الخطر ولم يصب ثلاثة منهم بينهم السائق باذى.

ووقع الانفجار عندما حاول سائق الحافلة الصغيرة التي كانت تسير على طريق بين بيسورا وانكسيا على بعد 70 كلم الى شمال بيساو تفادي بركة ماء، حسب ما افاد شهود لوكالة فرانس برس.

وقال مساعد السائق ان "الحافلة كانت مكتظة بالركاب وقد صعد بعضهم وانا منهم الى السطح عندما سمعنا صوت انفجار ضخم فانشطرت الحافلة الى شطرين".

واضاف ان الانفجار كان قويا جدا وان معظم الركاب سقطوا ارضا وقد تمزقت جثث بعضهم كليا".

وقد نقل الجرحى الى مستشىفى سيمون مانديس وهو اكبر مستشفى في البلاد.

وكان الجيش البرتغالي الاستعماري قد ترك حوالى اربعة الاف لغم مضاد للافراد والدبابات خلال حرب الاستقلال (1961-1974)، حسب مركز العمل ضد الالغام.

 

×