المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية جين بساكي

واشنطن تعتبر خطاب عباس في الامم المتحدة "مهينا"

احتجت الولايات المتحدة الجمعة على الخطاب الذي القاه الرئيس الفلسطيني محمود عباس من على منصة الامم المتحدة وطالب فيها بانهاء الاحتلال الاسرائيلي و"استقلال دولة فلسطين".

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية جنيفر بساكي "كانت في خطاب الرئيس عباس اليوم توصيفات مهينة هي في العمق مخيبة للامال ونرفضها" متحدثة ايضا عن "تصريحات استفزازية" من جانب الرئيس الفلسطيني.