تلاميذ في بدء السنة الدراسية في اسطنبول

الحكومة التركية تسمح بارتداء الحجاب في المدارس الثانوية

اعلن رئيس الوزراء التركي احمد داود اوغلو ان الحكومة الاسلامية المحافظة في تركيا سمحت بارتداء الحجاب في المدارس الثانوية، في اجراء قدم على انه توسيع "للحريات" لكن العلمانيين يدينونه.

وقال داود اوغلو لشبكة التلفزيون الخاصة ان تي في ان "الجميع يستطيعون العيش كما يحلو لهم (...) قررنا التقدم على طريق طرح اكثر ليبرالية في التعليم بشأن مشكلة تثير قلقا منذ فترة طويلة".

واضاف ان حزب العدالة والتنمية المنبثق عن التيار الاسلامي وسع الحريات في كل المجالات وهذا الاجراء يندرج في هذا الاطار.

وقال داود اوغلو "عندما الغينا حظر ارتداء الحجاب في الوظيفة العامة (في 2012) لم يحدث اي نزاع".

وتابع "من يريد ارتداء الحجاب يستطيع ارتداءه ومن لا يريد لا يرتديه"، نافيا اي رغبة في التدخل في "اسلوب حياة" الاتراك.

وتعترض المعارضة العلمانية في البرلمان بشدة على السماح بارتداء الحجاب في المدارس معتبرة ان ذلك سيضر بالعلمانية.

وبموجب تعديلات القواعد التي تفرض على المؤسسات التعليمية يمكن للطالبات ارتداء الحجاب في السنة الاولى من المدرسة الثانوية.

واعترضت عدة نقابات للمعلمين على الاجراء.

وقال كاموران كراجان رئيس نقابة "ايجيتيمشن" ان "المجتمع التركي يجر الى القرون الوسطى عبر استغلال الدين"، معتبرا ان هذا الاجراء سيسبب "صدمة" في البلاد.

 

×