رئيس الوزراء الفرنسي ايمانويل فالس

رئيس الوزراء الفرنسي يؤكد ان "لا تفاوض او مباحثات" مع خاطفي الرهينة الفرنسي في الجزائر

اعلن رئيس الوزراء الفرنسي ايمانويل فالس لاذاعة "اوروب 1" ان فرنسا لن "تتفاوض او تتباحث" مع الخاطفين الذين يحتجزون رهينة فرنسي في الجزائر منذ الاحد.

واضاف فالس ان باريس لن تخضغ "ابدا للابتزاز". وقال "في حال تنازلنا ولو قليلا فذلك يشكل انتصار للارهاب".

وهددت مجموعة "جند الخلافة" التي اعلنت ولاءها لتنظيم الدولة الاسلامية بقتل الرهينة في الساعات الاربع والعشرين المقبلة اذا لم توقف فرنسا ضرباتها الجوية ضد التنظيم في العراق.