توني بلير

توني بلير: لابد من ضرب داعش برا

قال رئيس الوزراء البريطاني الأسبق، توني بلير، الأحد، إن توجيه ضربة عسكرية برية إلى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف بـ"داعش" هو أمر ضروري، ولكن السؤال هنا يبقى في ما إذا كانت القوات العراقية قادرة على القيام بذلك أم يتوجب على أمريكا وبريطانيا وغيرها من دول التحالف ضد داعش القيام بذلك.

وتأتي تصريحات بلير رد على سؤال حول إن كانت استراتيجية الرئيس باراك أوباما بتوجيه ضربات عسكرية جوية دون تدخل بري ضد داعش كافية، حيث أضاف: "من الضروري قتال داعش على الأرض ومن الممكن للمحليين ومن لهم مصلحة عالية في قتال داعش أن يقوموا بتنفيذ عمليات برية ضد التنظيم.. أنا متأكد أن القيادة في بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية ستقوم بما يلزم لهزيمة داعش."

وحول انضمام الكثير من البريطانيين إلى تنظيم داعش، قال بلير: "بحسب الإحصاءات فإن هناك بعض المئات من البريطانيين انخرطوا مع داعش، ولكن هذا الأمر ليس بالمشكلة التي تواجه بريطانيا وحسب.. هذه أرقام صغيرة مقارنة بأعداد المجتمع المسلم في المملكة المتحدة."

 

×