×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

الحزب الحاكم في روسيا يتجه نحو تحقيق فوز في انتخابات القرم

يتجه الحزب الحاكم في روسيا الى تحقيق فوز مقنع في انتخابات القرم الاثنين حيث اظهرت عملية فرز اولية فوزه باكثر من 70% في اول انتخابات محلية تجري في القرم منذ انفصاله عن اوكرانيا وانضمامه الى روسيا في مارس.

وانضم سكان القرم الى الروس في انحاء البلاد في التصويت في الانتخابات المحلية الاحد والتي شهدت تثبيت الرئيس فلاديمير بوتين قبضته على السلطة.

ورغم ان التصويت لن يضيف اية شرعية على القرم في اعين الغرب او اوكرانيا، الا ان محللين قالوا انه سيظهر ان سكان القرم يؤيدون انضمامهم الى روسيا.

وذكرت مفوضية الانتخابات في القرم الاثنين انه بعد فرز 50% من الاصوات في انتخابات برلمان القرم فان "فرع القرم الاقليمي لحزب روسيا المتحدة يتصدر الانتخابات حاليا بنسبة 71,04%".

وجاء في المرتبة الثانية حزب روسيا الليبرالي الديموقراطي القومي بقيادة المحامي فلاديمير زيرينوفسكي الذي يدعم الكرملين، رغم انه لم يحصل سوى على 8% من الاصوات.

وادلى سكان شبه جزيرة القرم التي تعد مقرا للاسطول البحري الروسي في البحر الاسود، باصواتهم لاختيار اعضاء برلماني القرم وسيفاستوبول، وكذلك لاختيار اعضاء مجلس المدينة المحلي.

وسيقوم اعضاء البرلمان بعد ذلك بانتخاب حاكمين لمنطقة القرم وسيفاستوبول.

ودانت اوكرانيا عملية التصويت ووصفتها بانها غير شرعية وذلك في بيان لوزارة الخارجية.

وقال رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف الذي يتزعم حزب روسيا المتحدة، ان التصويت اثبت ان روسيا تتصرف بطريقة شرعية في القرم". وصرح في تصريحات نشرتها الحكومة الاثنين "جميع المشاركين في الحملة الانتخابية في القرم اثبتوا لنا ولجيراننا ان القوة في روسيا تستند الى اجراءات قانونية".

ودانت واشنطن تلك الانتخابات، وقالت الاثنين انها لا تعترف بها.

وصرحت نائبة المتحدث باسم الخارجية الاميركية ماري هارف للصحافيين ان "الولايات المتحدة تواصل ادانة احتلال روسيا الاتحادية وضمها لاراضي اوكرانية وانتهاكها لسيادة اوكرانيا ووحدة اراضييها".

واضافت ان واشنطن "لن تعترف" بنتائج الانتخابات.