سفينة 'فلاديفوستوك' في سان نازير

اول تجربة في البحر لاحدى السفينتين الفرنسيتين المخصصتين لروسي

ابحرت سفينة "فلاديفوستوك" اولى سفينتي التخطيط والقيادة من طراز ميسترال اللتين اشترتهما روسيا من فرنسا التي علقت تسليمهما بسبب الازمة الاوكرانية، في وقت مبكر صباح السبت في رحلة تجريبية من سان نازير (غرب فرنسا) بحسب مراسل فرانس برس.

وغادرت السفينة الحربية الرصيف لاجراء تجارب في البحر وعلى متنها للمرة الاولى حوالي مائتين من اصل 400 بحار روسي يتلقون تدريبا في سان نازير منذ مطلع تموز/يوليو في اطار عقد مبرم بين مجموعة دي سي ان اس الفرنسية للدفاع وروسيا.

وصعد البحارة الروس الى السفينة مساء الجمعة استعدادا لهذه الرحلة التي تستغرق حوالى عشرة ايام تجري خلالها السفينة مناورات عملية في البحر.

قبل عشرة ايام، اشترطت فرنسا لتسليم "فلاديفوستوك" الى سوريا تطبيق وقف اطلاق النار في شرق اوكرانيا والتوصل الى "حل سياسي" للازمة. وارجأ الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند "حتى نهاية تشرين الاول/اكتوبر" اتخاذ قرار حول التسليم، الامر الذي اكده الثلاثاء وزير الدفاع جان ايف لودريان.

وانتهى بناء هذه السفينة الاولى بحيث يفترض تسليمها في مطلع تشرين الثاني/نوفمبر، فيما يتواصل بناء السفينة الثانية "سيباستوبول" في حوض سان نازير للسفن.

 

×