الرئيس الاوكراني بترو بوروشنكو

بوروشنكو يؤكد ان الشرق الانفصالي سيبقى ضمن اوكرانيا

اكد الرئيس الاوكراني بترو بوروشنكو الاربعاء ان المنطقة الشرقية الانفصالية ستبقى ضمن اوكرانيا، معربا في الوقت نفسه عن ارتياحه لان الوضع في الشرق "تغير جذريا" منذ دخول وقف اطلاق النار حيز التنفيذ الجمعة.

وقال بوروشنكو "ان "اوكرانيا لم تقدم اي تنازل عن وحدة اراضيها" وسيبقى شرق البلاد "جزءا من اوكرانيا"، مضيفا "ان الوضع على الجبهة تغير جذريا. فقبل اعلان وقف اطلاق النار كانت اوكرانيا تخسر كل يوم عشرات الارواح من ابطالها".

فيما ما زال الانفصاليون الموالون لروسيا في شرق اوكرانيا متمسكون بالمطالبة باستقلال منطقتهم رافضين بقائها ضمن اوكرانيا مع منحها سلطات معززة مثلما يدعو اليه الرئيس الاوكراني، وفقا لما اعلنه مسؤول انفصالي لوكالة فرانس برس.

وقال اندري بورغين نائب رئيس وزراء "جمهورية دونيتسك الشعبية" المعلنة من طرف واحد "اننا لا نعتزم البقاء جزءا من اوكرانيا".