لقطة من فيديو بثته جماعة بوكو حرام يظهر مسلحين من الجماعة

الحكومة الكاميرونية تعلن قتل مئة عنصر من جماعة بوكو حرام

اعلنت الحكومة الكاميرونية مساء الاثنين ان جيشها قتل "اكثر من مئة" مقاتل ينتمون الى جماعة بوكو حرام الاسلامية خلال محاولة تسلل للمتمردين الى الاراضي الكاميرونية.

وقال المتحدث باسم الحكومة عيسى تشيروما بكاري في بيان تلاه عبر الاذاعة الرسمية ان الجيش الكاميروني وجه "ضربة قاسية" الى بوكو حرام عبر قتله "اكثر من مئة" من مقاتليها السبت في شمال الكاميرون.

وتعذر حتى الان تاكيد هذه المعلومات لدى مصدر مستقل.

واضاف البيان انه "قرابة الساعة 13:00 (يوم السبت) اطلقت قذيفتان من جانب جماعة بوكو حرام الارهابية على قرية فوتوكول داخل الاراضي الكاميرونية في منطقة اقصى الشمال والمحاذية تماما لمدينة غمبورو الواقعة في الاراضي النيجيرية".

وتابع "لم يسجل سقوط اي ضحية في الجانب الكاميروني اثر هذا الهجوم. لقد ردت قواتنا الدفاعية بقوة عبر اطلاق قذائف هاون في اتجاه المواقع التي تسيطر عليها وحدات جماعة بوكو حرام الارهابية التي تقف وراء الهجوم".

واورد البيان ايضا ان "حصيلة الرد الكاميروني هي اكثر من مئة قتيل في صفوف المعتدين، بينهم شخصان ينتميان الى الطوارق تم التعرف اليهما بوضوح".

واكد ان "قوة الرد الكاميروني على هذا الهجوم اجبرت ارهابيي بوكو حرام على ابعاد مواقعهم مسافة سبعة كلم من مدينة غمبورو الحدودية داخل الاراضي النيجيرية".

ولا يفصل سوى جسر بين فوتوكول الكاميرونية وغمبورو نغالا النيجيرية التي سيطر عليها المقاتلون الاسلاميون في 28 اب/اغسطس بعد معارك استمرت اياما عدة مع قوات الامن النيجيرية.

ومنذ ايام عدة، يفر سكان المدن التي سيطرت عليها بوكو حرام اخيرا في شمال شرق نيجيريا بالالاف في اتجاه الكاميرون.

 

×