الدالاي لاما في هامبورغ

جنوب افريقيا ترفض منح الدلاي لاما تاشيرة للمشاركة في اجتماع حائزين على جوائز نوبل

رفضت جنوب افريقيا مجددا منح الدلاي لاما الزعيم الروحي للتيبتيين المدعو للمشاركة في قمة لحائزي جوائز نوبل وفق متحدثة باسم الدلاي لاما في جنوب افريقيا الامر الذي نفته على الفور وزارة خارجية جنوب افريقيا.

وصرحت نغانسا تشويدون لفرانس برس ان حكومة جنوب افريقيا "ابلغتني هاتفيا انها لا تستطيع منح تلك التأشيرة لان ذلك يعكر العلاقات بين الصين وجنوب افريقيا".

لكن الناطق باسم وزارة الخارجية الجنوب افريقية كلايسن مونييلا نفى في تغريدة على تويتر ان يكون الطلب قوبل بالرفض مؤكدا ان "سفارة (جنوب افريقيا) في الهند تلقت طلب تاشيرة الدلاي لاما، وتجري معالجة الطلب حسب الاجراءات، وليس هناك رفض".

وتعتبر بكين الزعيم الروحي التبتي الحائز جائزة نوبل للسلام سنة 1989 انفصاليا خطيرا.

وتنتمي جنوب افريقيا مع الصين الى مجموعة الدول الناشئة "بريكس" (البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب افريقيا) ، وتحرص على حسن علاقاتها مع بكين.

ويفترض ان يشارك الدلاي لاما في تشرين الاول/اكتوبر في قمة الكاب العالمية للحائزين على نوبل للسلام.

وقد احتدم الجدل في 2011 عندما رفضت بريتوريا منح الدلاي لاما تأشيرة الدخول للمشاركة في احتفالات عيد الميلاد الثمانين لدسموند توتو رئيس الاساقفة الجنوب افريقي الحائز ايضا على جائزة نوبل للسلام.

ورسميا لم يتبلغ الدلاي لاما الرفض مباشرة لكن لم يصله اي رد على طلبه.

وبعد عدة اسابيع من الجدل وغضب شديد ىمن ديسموند توتو ورفع دعوى قضائية من المعارضة، اقرت المحكمة العليا في جنوب افريقيا بان رفض منحه التاشيرة "غير قانوني".

وبررت الحكومة موقفها حينها بالمصلحة الوطنية وبضرورة عدم تعكير العلاقات التجارية البالغة الاهمية مع الصين.

 

×