فلسطينيون في منزلهم المدمر الذي عادوا اليه في حي التفاح شرق غزة

محادثات "بناءة" بين كيري ومسؤولين فلسطينيين في واشنطن

أجرى وزير الخارجية الاميركي جون كيري الاربعاء في واشنطن محادثات "بناءة" مع مسؤولين فلسطينيين تناولت المفاوضات المرتقبة بشأن قطاع غزة والعلاقات مع اسرائيل، كما أعلنت وزارته.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية جنيفر بساكي ان كيري، مهندس استئناف مفاوضات السلام بين اسرائيل والفلسطينيين بين تموز/يوليو 2013 ونيسان/ابريل 2014، اجتمع على مدى ساعتين مع كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ومدير الاستخبارات الفلسطينية ماجد فرج.

واضافت ان "المحادثات كانت بناءة تم خلالها التطرق الى موضوعات عديدة بينها غزة والعلاقات الاسرائيلية-الفلسطينية والتطورات الاخيرة في المنطقة".

وهذا اول لقاء يتم وجها لوجه بين الادارة الاميركية والسلطة الفلسطينية منذ تموز/يوليو، وهو يأتي في الوقت الذي تسعى فيه الاخيرة الى استصدار قرار من مجلس الامن الدولي يطالب بانهاء الاحتلال الاسرائيلي في غضون ثلاث سنوات، وهو قرار دونه الفيتو الاميركي.

واكدت بساكي ان كيري اتفق مع المسؤولين الفلسطينيين "على مواصلة الحوار في الاسابيع المقبلة".

واعلنت المتحدثة ايضا ان الوزير الاميركي اجرى الثلاثاء مباحثات هاتفية مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو.

واضافت ان كيري جدد لنتانياهو التعبير عن "قلقه" ازاء قرار اسرائيل مصادرة اربعة الاف دونم من الاراضي في الضفة الغربية المحتلة. وكانت واشنطن دعت اسرائيل الاثنين الى "العودة" عن هذا القرار.

واكدت الخارجية الاميركية ان الولايات المتحدة تعارض "استمرار النشاط الاستيطاني" الاسرائيلي في الاراضي الفلسطينية المحتلة، مشددة على ان "هذه الاجراءات تتعارض والهدف الاسرائيلي المعلن بالتفاوض مع الفلسطينيين للتوصل الى حل نهائي".

واعلنت اسرائيل الاحد نيتها مصادرة اربعة آلاف دونم من اراضي جنوب الضفة الغربية المحتلة في منطقة بيت لحم في خطوة اثارت غضب الفلسطينيين بعد ايام على وقف اطلاق النار في قطاع غزة اثر حرب استمرت خمسين يوما.

 

×