لرئيس الروسي فلاديمير بوتين

بوتين يدعو الاوروبيين الى التعقل بعد التهديدات بفرض عقوبات جديدة على روسيا

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاثنين الاوروبيين الى "التعقل" بعدما هددوا موسكو بعقوبات جديدة اعتبارا من هذا الاسبوع بسبب ضلوعها المفترض في الازمة الاوكرانية.

وقال بوتين كما نقلت عنه وكالات الانباء الروسية خلال اجتماع في اقصى الشرق الروسي "آمل في ان يسود التعقل، وان نعمل معا بشكل طبيعي والا نعمد نحن او شركاؤنا الى اذية الاخر".

والتهديد بعقوبات جديدة وكذلك استمرار المعارك في اوكرانيا لا يزالان يلقيان بثقلهما الاثنين على الاسواق المالية الروسية التي تراجعت في نهاية الاسبوع الماضي بسبب الاتهامات المتزايدة لروسيا بتدخل عسكري في اوكرانيا وخشية اندلاع حرب واسعة النطاق بين البلدين.

وبعد ان تدهور الروبل الى مستوى غير مسبوق امام الدولار الجمعة، سجل الاثنين في بداية التبادل انهيارا جديدا ليتجاوز سعر الدولار 37,30 روبل. كما تجاوز اليورو من جهته عتبة ال49 روبل للمرة الاولى منذ بداية ايار/مايو.

وتراجع العملة الروسية يهدد بزيادة التضخم الذي بلغ اساسا اكثر من 7% بسبب الازمة الاوكرانية. كما ان ارتفاع الاسعار يرتقب ان يزداد بسبب الحظر الذي فرضته موسكو على غالبية المنتجات الغذائية المستوردة من دول تفرض عليها عقوبات.

وقد امهل الاوروبيون السبت روسيا اسبوعا لتغيير موقفها فيما تتكثف الاتهامات لها بالتدخل عسكريا في شرق اوكرانيا.

وكان وزير الاقتصاد الروسي الكسي اوليوكاييف حذر الاسبوع الماضي من ان موسكو حضرت اجراءات رد ضد الغربيين في حال فرضوا عليها عقوبات جديدة، الى جانب الحظر على المنتجات الغذائية الذي يحرم المزارعين الاوروبيين من سوق مهمة.