العلم الايراني امام مقر الوكالة الدولية للطاقة الذرية

ايران بدأت بتعديل قلب مفاعل اراك

بدأت ايران بتعديل قلب مفاعل اراك للمياه الثقيلة للحد من انتاج مادة البلوتونيوم التي يمكن ان تستخدم لانتاج السلاح الذري كما نقلت الاربعاء وكالة الانباء الايرانية الطلابية عن رئيس البرنامج النووي الايراني علي اكبر صالحي.

وقال صالحي "يقوم خبراؤنا بتعديل قلب مفاعل اراك (...) لتبديد قلق بعض الدول" الغربية. واضاف ان "المسؤولين في وزارة الخارجية ابلغوا بالتفاصيل التقنية لهذه التعديلات".

ومفاعل اراك للمياه الثقيلة هو احدى نقاط الخلاف في المفاوضات النووية مع الدول العظمى. ويقع المفاعل على بعد 240 كلم جنوب غرب طهران ويمكنه نظريا تزويد ايران بمادة البلوتونيوم التي يمكن ان تستخدم لانتاج القنبلة الذرية.

واقترحت الولايات المتحدة تحويل مفاعل المياه الثقيلة الى مفاعل للمياه الخفيفة وهذا ما رفضته طهران.

وتعهدت ايران بعدم انتاج مصنع لاعادة المعالجة لتنقية البلوتونيوم للاستخدام العسكري الذي تخشاه الدول العظمى واسرائيل رغم نفي طهران.

واكد المسؤولون الايرانيون ان المفاعل قيد البناء حاليا سيعدل لحد انتاج البلوتونيوم السنوي بكيلوغرام واحد سنويا بدلا من ثمانية اصلا. ووفقا لطهران يحتاج انتاج قنبلة ذرية لعشرة كيلوغرامات من البلوتونيوم.

وتؤكد طهران ان مفاعل الاربعين ميغاواط الذي تراقب الوكالة الدولية للطاقة الذرية انتاجه يستخدم للابحاث وخاصة الطبية منها.

وابرمت ايران ودول مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين والمانيا) في تشرين الثاني/نوفمبر اتفاقا مرحليا وتجري حاليا مباحثات للتوصل الى اتفاق نهائي لتسوية ازمة ملف ايران النووي.

وفي اطار الاتفاق المرحلي الذي بدأ تطبيقه في 20 كانون الثاني/يناير وافقت ايران على الحد من انشطتها لبناء مفاعل اراك. والتزمت بعدم اضافة اجهزة طرد مركزي جديدة او جيل جديد منها في منشآت تخصيب اليورانيوم. ولكن باستطاعة ايران مواصلة نشاطاتها في البحث والتطوير.

وفي هذا الصدد اكد صالحي ان ايران اجرت تجارب تقنية على جيل جديد من اجهزة الطرد المركزي. 

وتطالب الولايات المتحدة والدول الاوروبية ايران بتخفيض عدد اجهزة الطرد المركزي لديها، الامر الذي ترفضه طهران.

وقال صالحي ان "قدرة الجيل الجديد من اجهزة الطرد المركزي أي أر - 8، والتي عرضت على الوكالة الدولية للطاقة الذرية، هي 24 وحدة لفصل العمل" اي 15 مرة اكثر من الجيل الجديد اي ار - 1.

واضاف "قمنا بالتجارب التقنية، ولم نقم باضافة الغاز اذ ننتظر موافقة الرئيس" حسن روحاني.

وتمتلك ايران حاليا 19 الف جهاز طرد مركزي من بينها حوالى تسعة آلاف من الجيل الاول اي ار - 1 قيد العمل.

واكدت السلطات الايرانية حاجتها الى قدرة من 190 الف وحدة لفصل العمل في 2021 ما يعني ثمانية آلاف جهاز طرد مركزي من نوع اي آر - 8.

 

×