ايرانيات يتبضعن في طهران

الافراج عن بطل ايراني سابق في المبارزة خطف في مايو

ذكرت وسائل الاعلام الايرانية اليوم الاحد ان بطلا ايرانيا سابقا في رياضة المبارزة في ايار/مايو الماضي في كمين في محافظة سيستان بلوشستان (جنوب شرق) تم تحريره في عملية للشرطة.

وكان حامد صداقتي (29 عاما) والمحامي مهدي حسين قرلوري الذي كان يرافقه تعرضا لكمين في محافظة سيستان بلوشستان التي يقطنها عدد كبير من السنة في ايران ذات الغالبية الشيعية، بينما كانا في طريقهما الى مدينة كاش.

واكدت وزارة الاستخبارات في بيان "خلال هذه العملية المعقدة (...) افرج عن اثنين من مواطنينا واوقف عدد من اللصوص".

وفي تسجيل فيديو طالب الخاطفون بفدية قدرها خمسة ملايين دولار لاطلاق سراح الرجلين، كما ذكرت صحيفة ايران الحكومية.

وكان صداقتي فاز بالميدالية البرونزية في الالعاب الاسيوية لعام 2006.

وتشهد هذه المحافظة بانتظام هجمات تقوم بها مجموعات سنية متطرفة او مهربو مخدرات.

وجاءت عملية الخطف هذه بعد ثلاثة اشهر على احتجاز متطرفين سنة لخمسة من حرس الحدود كانوا يؤدون خدمتهم العسكرية في سيستان بلوشستان.

وتم الافراج عن اربعة منهم في نيسان/ابريل. اما الخامس فيقول مسؤولون ان مصيره لا يزال مجهولا لكنهم يفترضون انه تم قتله.

 

×