مدنيون وعناصر من البحرية الفرنسية يمرون امام الفرقاطة مونكالم في ميناء طولون العسكري جنوب شرف فرنسا

وصول 110 بريطانيين واوروبيين الى مالطا بعد اجلائهم من ليبيا

وصل 110 بريطانيين واوروبيين من بينهم نساء حوامل واطفال الى مالطا الاثنين، بعد اجلائهم من ليبيا عن طريق البحرية البريطانية هربا من الوضع الامني المتدهور، كما اعلن مسؤولون بريطانيون.

وقال المسؤولون ان غالبية هؤلاء من البريطانيين ومن بينهم ايضا ايرلنديون والمان وقد وصلوا الى العاصمة فاليتا على متن السفينة اتش ام اس انتربرايز في رحلة نظمتها الحكومة البريطانية.

الى ذلك تشمل المجموعة اربع نساء حوامل و30 طفلا و12 رضيعا وعجوزا واحدا. وقد استقبلهم على الميناء اقاربهم والمفوض البريطاني الى مالطا روبرت لوك.

وقال لوك ان الامر "لا يتعلق بعملية اجلاء بل بمغادرة بمساعدتنا" للمواطنين البريطانيين.

ولم تامر بريطانيا باجلاء كافة مواطنيها من ليبيا بالرغم من تعليق عمل سفارتها في طرابلس.

والسفينة البريطانية هي الثانية التي تنقل اجانب من ليبيا الى مالطا هربا من الفوضى الامنية. وقد وصل الى فاليتا السبت سفينة تنقل على متنها 250 موظفا من شركة هيونداي الكورية غالبيتهم من الهنود والفيليبنيين.

 

×