اسفر انفجار داخل مصنع في شرق الصين السبت عن مقتل 65 شخصا واصابة عدد آخر لا يزال غير محدد

65 قتيلا في انفجار في مصنع بشرق الصين

اعلنت وسائل الاعلام الصينية الرسمية ان انفجارا داخل مصنع في شرق الصين السبت اسفر عن مقتل 65 شخصا في ما يبدو حادثا صناعيا تسبب في جرح 150 آخرين.

وقالت قناة سي سي تي في التلفزيونية الرسمية ان الانفجار وقع في مدينة كوشان في محافظة جيانغسو بشرق البلاد و"اسفر عن سقوط 65 قتيلا فيما لا يزال عدد المصابين غير معروف".

واضافت القناة نقلا عن مصادر رسمية ان الانفجار وقع صباح السبت في مصنع مرتبط بانتاج قطع غيار للسيارات بما في ذلك لشركات اميركية لانتاج الآليات.

وقالت وزارة الامن العام في مدونة تم التحقق من صحتها، ان التحقيقات كشفت ان الانفجار نجم عن غبار تفاعلت مع حرارة عالية او لهب، بينما كان عمال يعملون على صقل معدن.  

من جهتها، ذكرت وكالة انباء الصين الجديدة ان الانفجار اسفر عن اصابة اكثر من 150 شخصا بجروح.

واظهرت صور نشرت على الانترنت جثثا متفحمة لاشخاص خارج المجمع الصناعي الذي ينبعث منه دخان اسود، وجثة متفحمة يتم نقلها الى خارج المكان.

وقال شاهد عيان في تغريدة على موقع سينا ويبو المعادل الصيني لتويتر ان "الموقع انقلب رأسا على عقب".

وقالت قناة سي سي تي في ان المصنع تملكه الشركة التايوانية تشونغرونغ ميتال بروداكتس ليمتد التي تقول على موقعها الالكتروني انها توظف 450 عاملا وتقدم خدمات لشركة صناعة السيارات الاميركية جنرال موتورز.

واضافت ان الانفجار ادى الى مقتل اربعين شخصا على الفور بينما توفي اكثر من عشرين آخرين في المستشفيات في وقت لاحق.

وتشهد الصين باستمرار حوادث صناعية حيث لا تطبق معايير السلامة بدقة.

 

×