×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

واشنطن تنشر صورا "تثبت ان روسيا تطلق النار على اوكرانيا"

نشرت الولايات المتحدة الاحد صورا عبر الاقمار الصناعية تحمل الاثبات برايها ان موسكو عمدت الى اطلاق قذائف مدفعية من الاراضي الروسية على مواقع للجيش الاوكراني.

وارسلت وزارة الخارجية الاميركية عبر البريد هذه الصور للصحافيين وعليها تعليق مكتب مدير الاستخبارات الاميركية، ما يصلح ان يكون "دليلا على ان روسيا تطلق النار على اوكرانيا" لدعم الانفصاليين الموالين لروسيا في شرق البلاد.

والصور الاربع تكشف اقساما من الحدود الروسية الاوكرانية.

وتظهر اثنتان منها ما تقول الحكومة الاميركية انه بطاريات روسية على اراضيها الخاصة -- مجموعة قاذفات صواريخ متعددة الرؤوس ومنصة قذائف اوتوماتيكية.

وتظهر الصور التي التقطت عبر الاقمار الصناعية ايضا اثار حفر قنابل على الارض قرب مواقع عسكرية في الجانب الاوكراني من الحدود.

وتكشف صورة ثالثة ما تؤكد واشنطن انه اسلحة ثقيلة زودتها موسكو ويسحبها انفصاليون موالون لروسيا من داخل اوكرانيا.

والخميس اعلنت الولايات المتحدة انها تملك ادلة تفيد ان روسيا قصفت القوات الاوكرانية انطلاقا من داخل اراضيها.

من جهة اخرى تنوي روسيا ارسال "قاذفات صواريخ اكبر واكثر قدرة" للمتمردين الموالين لروسيا، كما قالت مساعدة المتحدثة باسم الخارجية الاميركية ماري هارف نقلا عن مصادر في الاستخبارات الاميركية.

وقالت هارف ان المعلومات الاميركية تفيد انه منذ اسقاط الطائرة التجارية الماليزية في 17 تموز/يوليو "تستمر الاسلحة في عبور الحدود" الى اوكرانيا.
وتنفي موسكو من جهتها تدخلها المباشر في النزاع الاوكراني وتتهم واشنطن بشن حملة واسعة ضد روسيا.

 

×