مبنى واشنطن بوست في واشنطن

ايران تؤكد اعتقال مراسل صحيفة واشنطن بوست وزوجته

اكد رئيس السلطة القضائية في طهران غلام حسين اسماعيلي الجمعة اعتقال مراسل صحيفة واشنطن بوست وزوجته الصحافية ايضا كما ذكرت وكالة الانباء الايرانية.

وقال اسماعيلي "اننا في مرحلة التحقيق. اعتقد انه سيكون في امكاننا اعطاء معلومات بعد الاستجواب والدرس التقني".

وكانت الواشنطن بوست اعلنت الخميس ان لديها "معلومات جديرة بالثقة" تفيد بان مراسلها في طهران جايسون رضايان وزوجته ومصورين اميركيين اثنين اعتقلوا مساء الثلاثاء.

ونقل مقال نشرته واشنطن بوست عن دوغلاس جيل مدير تحرير القسم الدولي في الصحيفة قوله "نحن منزعجون للغاية من هذه المعلومات وقلقون على مصير جايسون و(زوجته) ييغانة والاثنين الآخرين اللذين اعتقلا على الارجح معهما".

وجايسون رضايان (38 عاما) يحمل الجنسيتين الايرانية والاميركية ولا تعترف طهران بالجنسية المزدوجة.

وزوجته ايرانية وقد تقدمت بطلب للحصول على اقامة دائمة في الولايات المتحدة، وهي تعمل مراسلة لصحيفة ذي ناشونال ومقرها الامارات، بحسب الواشنطن بوست.

واضاف اسماعيلي "ان قوات الامن تفرض رقابة تامة على البلاد وتراقب انشطة الاعداء".

واوضح "لن نسمح بان يصبح بلدنا ارضية لانشطة الاعداء وعملاءهم".

وقالت الخارجية الاميركية انها تبلغت باعتقال "ثلاثة مواطنين اميركيين" في ايران لكنها رفضت اعطاء المزيد من التفاصيل.

وطلبت لجنة حماية الصحافيين ومقرها نيويورك الافراج الفوري عن الصحافيين الاربعة.

والعلاقات الدبلوماسية مقطوعة بين الولايات المتحدة وايران منذ ثورة 1979 وتبقى العلاقات متوترة جدا لان مصالح البدلين متباينة تماما في الشرق الاوسط.