جسر دمره الاعصار في باتانغاس جنوب غرب مانيلا

الاعصار في الفيليبين يوقع 38 قتيلا رغم عمليات الاجلاء المكثفة

اوقع الاعصار الذي يضرب الفيليبين 38 قتيلا بحسب حصيلة نشرت الخميس ومن المتوقع ان ترتفع، وذلك رغم تبليغ مئات الاف الاشخاص بامر الاجلاء.

وصدر الكسندر باما المسؤول عن وكالة ادارة الكوارث "علينا تفهم الاسباب التي حملت العديد من المواطنين على عدم اتباع اوامر الاجلاء".

وقامت الحكومة باجلاء قرابة 400 الف شخص قبل مرور الاعصار راماسون على الارخبيل ليل الثلاثاء الاربعاء.

الا ان عشرات الفيليبينيين قتلوا نتيجة سقوط اشجار او اعمدة الكهرباء خلال وجودهم في الخارج. ويمكن ان ترتفع الحصيلة مع اعادة الاتصال بالمناطق الاكثر تضررا على الساحل الشرقي بحسب باما.

وتضرب الفيليبين كل عام نحو عشرين عاصفة هوجاء. وعادة يكون الارخبيل اول المناطق التي تضربها العواصف الآتية من المحيط الهادئ.

وفي تشرين الثاني/نوفمبر الماضي تسبب الاعصار هايان بمقتل 7300 شخص في شرق البلاد.

وراماسون هو الاعصار الاول الذي يصل الى اليابسة منذ بداية موسم الامطار في حزيران/يونيو.