الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

موسكو تحذر كييف من "العواقب" بعد الحادث الحدودي

حذرت موسكو الاحد كييف من "عواقب لا يمكن عكسها" بعد سقوط قذيفة في مدينة روسية حدودية مع اوكرانيا ادى الى مقتل شخص، واصفة ذلك بالعدوان من قبل اوكرانيا.

وقالت وزارة الخارجية الروسية "في روسيا نعتبر هذا الاستفزاز بمثابة عمل عدواني اضافي لاوكرانيا". مضيفة "ان هذا الحدث يشهد على تصعيد بالغ الخطورة في التوترات على الحدود بين روسيا واوكرانيا ويمكن ان يكون له عواقب لا يمكن عكسها ستتحمل اوكرانيا مسؤوليتها".

من جانبه نفى الناطق باسم مجلس الامن القومي والدفاعي الاوكراني اندري ليسينكو ان تكون اوكرانيا اطلقت قذائف اسفرت عن سقوط قتيل صباح الاحد في روسيا على الحدود الاوكرانية.

وقال "لا شك في ذلك. القوات الاوكرانية لا تطلق النار على اراضي الاتحاد الروسي. لم نطلق النار"، وذلك بعدما حذرت موسكو كييف من "عواقب لا يمكن عكسها" لهذا الحادث.

 

×