جندي فرنسي في مالي

العملية الفرنسية سرفال في مالي انتهت وعملية اقليمية ضد الارهاب في منطقة الساحل تحل محلها

اعلن وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان اليوم الاحد ان العملية الفرنسية في مالي سرفال التي بدأت في كانون الثاني/يناير 2013 "انتهت فعليا" وستحل محلها خلال ايام عملية لمكافحة الارهاب في منطقة الساحل "تضم ثلاثة آلاف عسكري في المجموع".

وقال في برنامج تلفزيوني ان "رئيس الجمهورية عبر عن رغبته في اعادة تنظيم قواتنا" في منطقة الساحل مع العملية الاقليمية التي سيكون "هدفها بشكل رئيسي مكافحة الارهاب".

 

×