وزيرة خارجية أستراليا جولي بيشوب

الأستراليون ممنوعون من "القتال بالخارج"

قالت وزيرة الخارجية الأسترالية، جولي بيشوب، السبت، إن بلادها عازمة على منع مواطنيها من ترك البلاد من أجل القتال في صراعات خارجية وكي لا يتحولوا إلى "متطرفين".

وجاءت تصريحات بيشوب بعد يوم من اعتقال "داعية إسلامي" أسترالي وسط الفلبين، للاشتباه في صلته بمتشددين يحشدون الدعم للمسلحين في سوريا.

وقالت بيشوب إنها لا يمكنها التعليق على القضية حتى لا تضر بالعملية القضائية في الفلبين، لكن الحكومة "تتخذ كل الخطوات اللازمة لضمان سلامة الأستراليين".

وكانت الشرطة الفلبينية أعلنت الجمعة اعتقال "داعية إسلامي أسترالي" لصلته المزعومة بمتطرفين.

وقال برودنسيو توم باناس، المفتش بالشرطة، إن روبرت سيرانتونيو، المعروف باسم موسى، وامرأة فلبينية ، اعتقلا الجمعة في مسكنهما بمدينة لابو- لابو وسط البلاد.

وداهم عملاء الشرطة والهجرة المسكن بناء على مذكرة ترحيل لسيرانتونيو باعتباره "شخصا مطلوبا لدى الاستخبارات".

ووضع سيرانتونيو رهن الاحتجاز بمكتب الهجرة في حين نقلت المرأة إلى مقر الشرطة لاستجوابها.

وقال مسؤول بارز بالشرطة رفض كشف هويته لأنه غير مخول بالحديث لوسائل الإعلام إن سيرانتونيو كان محل مراقبة وهو يلقي محاضرات لفلبينيين مسلمين مطالبا إياهم بدعم تنظيم الدولة الإسلامية الذي يسيطر على أجزاء من العراق.

 

×