×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
محتجون رافضون للهجرة إلى الولايات المتحدة

أمريكا: محتجون يدعون لإقالة أوباما ويطردون حافلات مهاجرين غير شرعيين

أغلق محتجون رافضون للهجرة إلى الولايات المتحدة الطريق أمام حافلات كانت تنقل مهاجرين غير شرعيين لا يحملون أوراقا ثبوتية خلال محاولة السلطات نقلهم من منطقة إلى أخرى، مطلقين هتافات غاضبة طالبوا فيها بترحيل المهاجرين فورا وإقالة الرئيس باراك أوباما.

ووقعت الحادثة الثلاثاء خلال نقل 140 مهاجرا عبر ثلاث حافلات من جنوبي تكساس إلى نقطة حدودية فيها مقر لحرس الحدود قرب مدينة سان دييغو جنوب كاليفورنيا، وقد وقف العشرات من المحتجين أمام الحافلات مشكلين سدا بشريا حال دون مرور الحافلات، ما اضطر سائقيها إلى العودة.

وصرخ المحتجون مرددين عدة شعارات بينها "أقيلوا أوباما" و"أمريكا.. أمريكا" و"الترحيل.. الترحيل" في حين حاول عدد آخر من المحتجين الدفاع عن المهاجرين.

وقد ذكرت السلطات أنها نقلت المهاجرين إلى نقطة حدودية أخرى، ولكنها اضطرت لإرسال عدد من الأطفال الذين كانوا على متن الحافلات إلى مستشفى محلي لظهور أعراض مرضية عليهم.

وتخشى الولايات المتحدة من وقوعها تحت وطأة موجات هائلة من المهاجرين الذين لا يحملون وثائق رسمية، وخاصة من الأطفال، إذ يتوقع تدفق ما بين 60 إلى 80 ألف طفل دون عائلاتهم إلى الولايات المتحدة خلال العام الجاري، الأمر الذي وصفه الرئيس باراك أوباما بأنه "كارثة إنسانية آنية" خاصة بظل عدم وجود بنية تحتية كافية لاستيعابهم.

ويشكل موضوع الهجرة إلى الولايات المتحدة مادة دسمة للنقاش السياسي الداخلي في الصراع بين الجمهوريين والديمقراطيين.

 

×