قوات امن تشارك في عرض عسكري في اقليم هتيان بشمال غرب منطقة شينجيانغ في الصين

احكام سجن على 113 شخصا في شينجيانغ الصينية بتهم "الارهاب"

اصدرت محاكم صينية في منطقة شينجيانغ المسلمة احكاما بالسجن على 113 شخصا وخصوصا بتهم "الارهاب" بحسب ما افاد موقع حكومي.

وورد على موقع تيانشان الالكتروني التابع لحكومة شينجيانغ في وقت متاخر الاحد ان اربعة من المشتبه بهم حكم عليهم بالسجن المؤبد و109 اخرين بالسجن لفترات اقل لادانتهم بجرائم تتراوح بين "تنظيم مجموعات ارهابية" و"تعدد الزيجات وتهريب المخدرات".

واعلنت هذه الاحكام الاربعاء في مدينة كاشغار كما اوضح الموقع الالكتروني الذي اورد بعض اسماء الاشخاص المحكوم عليهم وكلهم من الاويغور.

والخميس الماضي اعلنت احكام سجن قاسية على تسعة اشخاص متهمين "بالارهاب" امام ثلاثة الاف شخص تجمعوا في شينجيانغ. 

وهذه العقوبات تثبت تشديد حملة القمع التي تقوم بها السلطات الشيوعية ضد الذين تتهمهم بالنزعة الانفصالية والاسلامية في هذه المنطقة الشاسعة التي يشكل الاويغور اكبر اتنية فيها والذين يعارضون وصاية بكين.

وبين الحالات التي اوردها موقع تيانشان مساء الاحد رجلان ادينا بانهما "اعدا اشرطة فيديو لارهابيين" ونظما "دورات تدريب لارهابيين"، وحكم عليهما بالسجن المؤبد.

وحكم على شخص اخر بالسجن عشر سنوات لانه "تلقى رسائل من منظمات ارهابية اجنبية" واوصلها الى سبعة اشخاص اخرين عبر خدمة "وي تشات".

وندد المؤتمر العالمي للاويغور، المنظمة المدافعة عن الاويغور في المنفى، "باعلان هذه الاحكام في اماكن عامة" معتبرا انها "تنتهك حقوق المتهمين" وانها "لا تؤدي الا الى اشكال مقاومة متطرفة".

وشهدت الصين في الاشهر الماضية عدة اعتداءات في اماكن عامة نسبتها السلطات الى الاويغور ما دفع ببكين الى اعلان حملة واسعة لمكافحة الارهاب.