×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

الامم المتحدة تدعو اسرائيل الى ضبط النفس في عمليتها في الضفة الغربية

اعلن مسؤول كبير في الامم المتحدة الاثنين ان على اسرائيل ان تتحلى بضبط النفس في عمليتها للبحث عن ثلاثة شبان اسرائيليين مخطوفين وعدم اعتماد معاقبة جماعية للفلسطينيين في الضفة الغربية.

وقال مساعد الامين العام للامم المتحدة للشؤون السياسية جيفري فيلتمان امام مجلس الامن الدولي "نحن قلقون لاعتقال اكثر من 350 فلسطينيا ولسقوط عدد من الجرحى وقتل اربعة فلسطينيين بينهم قاصر في العشرين من يونيو".

واضاف ان "الحصيلة المرتفعة في عدد القتلى على اثر عمليات امنية اسرائيلية في الضفة الغربية مثيرة للقلق".

وقال فيلتمان "نوجه نداء الى ضبط النفس في العمليات الامنية"، وطلب من اسرائيل "تفادي معاقبة افراد بسبب اعمال جديرة بالعقاب لم يرتكبوها شخصيا".

وعلى الرغم من انه لفت الى ان حركة حماس نفت تورطها في خطف الشبان الاسرائيليين الثلاثة، اعتبر فيلتمان ان "تصريحات حماس التي تشيد بالمسؤولين" عن عملية الخطف هذه "فاضحة".

واضاف "اذا ما تاكدت مسؤولية حماس، فسيكون هذا الامر تطورا خطيرا".

واكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الاحد انه يملك "ادلة ثابتة" عن تورط حركة حماس، مضيفا انه سيتم "الاعلان عنها قريبا".

وبعد عرض فيلتمان، باشر مجلس الامن الدولي مشاورات في جلسة مغلقة حول الوضع في الشرق الاوسط.

وفي كلمة الى الصحافيين، حض ممثل فلسطين في الامم المتحدة رياض منصور مجلس الامن الدولي على "تحمل مسؤولياته" والمجتمع الدولي الى "تقديم حماية" للفلسطينيين ضد ما وصفه بانه "عدوان مكثف".

واعتقل الجيش الاسرائيلي 37 فلسطينيا ليل الاحد الاثنين ما يرفع الى اكثر من 360 عدد الاشخاص المعتقلين في الضفة الغربية منذ خطف ثلاثة تلاميذ في مدرسة دينية يهودية، بحسب مصادر عسكرية.

وقتل الجيش الاسرائيلي اربعة مدنيين فلسطينيين في الضفة الغربية منذ بدء العملية الامنية بحثا عن المخطوفين الاسرائيليين الثلاثة.

 

×