الرئيس الكيني اوهورو كينياتا

رئيس كينيا يتهم "شبكات سياسية محلية" وليس الشباب الصوماليين بمهاجمة منطقة ساحلية

نفى الرئيس الكيني اوهورو كينياتا الثلاثاء ان يكون الاسلاميون في حركة الشباب الصومالية ارتكبوا الهجومين الاخيرين الداميين قرب الساحل السياحي للبلاد، متهما "شبكات سياسية محلية".

وقال الرئيس الكيني في كلمة متلفزة "انه ليس هجوما للشباب. هناك ادلة تثبت ان شبكات سياسية محلية متورطة في اعداد وتنفيذ هذه الجريمة البشعة" المرتبطة ب"عصابات اجرامية".

وقد تبنت حركة الشباب التي يقاتلها الجيش الكيني في الصومال، الهجومين اللذين اوقعا الاحد والاثنين 64 قتيلا على الاقل على طول الساحل السياحي للمحيط الهندي.