مقاتلة ميراج 2000

تحطم طائرة ميراج فرنسية في النيجر ونجاة طياريها

تحطمت طائرة ميراج 2000-دي تابعة للقوات الفرنسية المنتشرة في منطقة الساحل مساء الاثنين في النيجر على اثر "عطل تقني" وعثر على طياريها الاثنين سالمين، كما اعلنت هيئة اركان الجيوش الثلاثاء.

وكانت الطائرة عائدة من مهمة في مالي حيث يشارك الجيش الفرنسي منذ كانون الثاني/يناير 2013 في مقاتلة المجموعات الجهادية. ولم يسجل وقوع ضحايا في منطقة الحادث، كما اوضح المصدر نفسه.

وهي احدى الطائرات الحربية الست -- ثلاث من طراز رافال وثلاث من طراز ميراج 2000 -- التي ينشرها الجيش الفرنسي في قطاع منطقة الساحل والصحراء. واقلعت الطائرة من نيامي وكانت عائدة الى القاعدة الفرنسية في عاصمة النيجر.

ووقع الحادث حوالى الساعة 18:00 تغ الاثنين. وتحطمت الميراج 2000-دي في منتصف المسافة بين غاو شمال مالي ونيامي.

واعلن المتحدث باسم هيئة الاركان الكولونيل جيل جارون ان "الطيارين اضطرا الى القفز من الطائرة على اثر عطل تقني. وعثر على الطيار ومساعده سالمين".

وقد فرض الامن في المنطقة الصحراوية التي وقع فيها الحادث بالتعاون مع السلطات النيجرية، كما اضاف الكولونيل.

 

×