×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

البنتاغون يكشف حادثا جديدا مع مقاتلة روسية

كشف البنتاغون الثلاثاء ان مقاتلة روسية مسلحة اعترضت في نهاية ابريل طائرة استطلاع عسكرية اميركية في الاجواء الدولية لبحر اوخوتسك، وذلك بعد بضعة ايام من حادث اخر مماثل في البحر الاسود.

وقال الكولونيل ستيفن وارن المتحدث باسم البنتاغون "بعد ظهر 23 ابريل، اعترضت مقاتلة سوخوي 27 طائرة آر سي 135 تابعة للقوات الجوية الاميركية كانت تقوم بمهمة روتينية في الاجواء الدولية فوق بحر اوخوتسك" في اقصى الشرق الروسي.

واضاف ان المسافة بين المقاتلة الروسية والطائرة الاميركية لم تتجاوز "حوالى ثلاثين مترا"، لافتا الى ان المقاتلة الروسية قصدت ان تظهر للطيارين الاميركيين انها مسلحة.

وتابع ان رئيس اركان الجيوش الاميركي الجنرال مارتن دمبسي ووزير الدفاع تشاك هيغل اعربا للسلطات الروسية عن "قلقهما" بعد الحادث.
ويقع بحر اوخوتسك في المحيط الهادىء بين جزيرة ساخالين وشبه جزيرة كامشاتكا.

وهذا الحادث ليس الاول منذ بدء الازمة الاوكرانية وتصاعد التوتر بين موسكو وواشنطن. فقبل ذلك بايام وتحديدا في 12 ابريل حلقت مقاتلة روسية من طراز اس يو 24 على ارتفاع منخفض في جوار المدمرة الاميركية دونالد كوك التي كانت في المياه الدولية في البحر الاسود.

وندد البنتاغون يومها بما اعتبره عملا "استفزازيا وغير محترف".

ونفى وارن علمه بحوادث اخرى وقعت منذ 23 نيسان/ابريل وقال "نحن نواصل عملياتنا الاعتيادية".

 

×