×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
انقرة ترفض انتقادات بغداد حول النفط الكردي

انقرة ترفض انتقادات بغداد حول النفط الكردي

رفضت تركيا الاثنين انتقادات العراق حول مشاركتها في تصدير النفط من منطقة كردستان العراق، معتبرة ان هذه المسألة تبقى عراقية داخلية.

ونقلت صحيفة حرييت دايلي نيوز عن وزير الطاقة التركي تانر يلدز قوله ان "هذا النفط ليس تركيا بل هو نفط عراقي. ايرادات هذا النفط ستعود للعراق وسيتم تقاسمها وفقا للنظام الذي وضعه اشقاؤنا في العراق انفسهم".

وصرح للصحافيين "بالتالي من غير العادل اتهام تركيا بامور لا يتهم بها اخرون".

واعلنت تركيا الشهر الماضي انها بدأت تسليم الاسواق العالمية النفط القادم من كردستان العراق في حين تطالب بغداد بان تمر كافة صادرات النفط التي تنتج على الاراضي العراقية، عبر الحكومة المركزية.

والحكومة العراقية التي هي على خلاف منذ سنوات مع السلطات الكردية في اربيل في هذا الخصوص رفعت في 23 مايو شكوى ضد تركيا امام غرفة التجارة العالمية ومقرها باريس.

وقال نائب رئيس الوزراء العراقي لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني لفرانس برس الاحد ان "الجشع" يقود تركيا الى المساهمة في تصدير نفط اقليم كردستان الشمالي.

وقال الشهرستاني "نعتقد ان تركيا تساهم بدافع الجشع في محاولة لوضع اليد على النفط العراقي الرخيص".

والاثنين اعلن وزير الطاقة التركي ان بلاده ترغب في الحفاظ على موقف "ايجابي" في هذا الملف املا في توصل بغداد واربيل الى حل.

وقال الوزير التركي "هل من الافضل للعراق الا تسمح تركيا بمرور النفط العراقي عبر اراضيها؟ لا اعتقد. اننا دولة جارة وصديقة وشقيقة تسمح بنقل النفط العراقي الى الاسواق العالمية".