شرطيون افغان يفتشون رجلا على دراجة نارية في غزنة

مقتل 12 شخصا في تفجير قنبلة يدوية الصنع في شرق افغانستان

قتل 12 شخصا على الاقل بينهم سبع نساء في شرق افغانستان صباح السبت بتفجير قنبلة يدوية الصنع عند مرورهم على متن سيارتين، حسبما اعلنت السلطات المحلية.

وصرح شفيق نانغ المتحدث باسم الحكومة المحلية لوكالة فرانس برس ان الضحايا كانوا في طريق عودتهم من حفل زفاف في ولاية غزنة عندما اصيبت السيارتان اللتان كانوا على متنهما في التفجير بعيد الساعة 9:00 بالتوقيت المحلي (4:30 ت غ).

وقال عبد الله خير خواه حاكم منطقة جيرو حيث وقعت المأساة "لقد قتل 12 مدنيا من بينهم سبع نساء".

ولم تعلن اي جهة بعد مسؤوليتها عن الاعتداء لكن القنابل اليدوية الصنع معروفة بانها من اكثر الاسلحة التي يستخدمها الطالبان الذين يخوضون تمردا مسلحا داميا في افغانستان منذ طردهم من السلطة على يد تحالف عسكري بقيادة الاميركيين في سياق اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001.

وتسببت العبوات الناسفة اليدوية الصنع بسقوط 962 قتيلا و1928 جريحا في صفوف المدنيين في 2013 وتشكل السبب الاول لسقوط الضحايا المدنيين في النزاع بحسب تقرير لبعثة الامم المتحدة في افغانستان.

 

×