صورة تعبيرية

هولندا تفتتح الانتخابات الاوروبية لانتخاب نواب البرلمان الاوروبي

فتحت مراكز الاقتراع للانتخابات الاوروبية ابوابها في هولندا صباح الخميس حوالى الساعة 7,30 بالتوقيت المحلي( 5,30 ت غ) لتعطي اشارة الانطلاق لاقتراع يهدف الى انتخاب النواب ال751 في البرلمان الاوروبي لولاية من خمس سنوات.

وتمتد هذه الانتخابات على مدى اربعة ايام في الدول ال28 الاعضاء في الاتحاد الاوروبي وقد تحقق فيها الاحزاب المشككة بالبناء الاوروبي والشعبوية نتائج تاريخية في عدة بلدان رئيسية.

وهذه هي الحال في المملكة المتحدة وهولندا البلدين الوحيدين اللذين تجري فيهما الانتخابات اليوم الخميس. ومن المفترض ان تفتح مراكز الاقتراع في المملكة المتحدة حوالى الساعة 6,00 ت غ.

وان كان الاوروبيون لا يصوتون جميعهم في اليوم نفسه في مختلف بلدان الاتحاد، الا ان النتائج ستعلن في الوقت ذاته في جميع الدول الاعضاء بعد اقفال صناديق الاقتراع الايطالية الاحد عند الساعة 21:00 بتوقيت غرينتش.

لكن يتوقع ان تنشر استطلاعات للراي لدى الخروج من مراكز التصويت في بعض البلدان مثل هولندا.

وقالت ماريا بيلفيلد وهي موظفة في الرابعة والستين من العمر، كانت اول من ادلى بصوته في محطة لاهاي للقطارات، لوكالة فرانس برس "اعتقد انه من المهم جدا التصويت لانني اؤمن شخصيا باوروبا موحدة". مضيفة "ان كنتم ضد اوروبا فهذا لانكم لا تملكون معلومات جيدة".

واكدت مارغرت دو جونغ (63 عاما) التي صوتت على طريق عملها "اؤمن باوروبا لكنني اعتقد ان هناك قواعد كثيرة جدا آتية من بروكسل".

ويحتل حزب الحرية بزعامة النائب المناهض للاسلام والمشكك باوروبا غيرت فيلدرز الطليعة في استطلاعات الرأي في هولندا الى جانب الليبراليين بزعامة رئيس الوزراء مارك روته والوسطيين في حزب دي 66.

واقام غيرت فيلدرز تحالفا مع الجبهة الوطنية الفرنسية بزعامة مارين لوبن لخوض الانتخابات الاوروبية.

ويأمل في ضم معارضين اخرين لاوروبا مثل البريطانيين في حزب يوكيب (استقلال المملكة المتحدة) بزعامة نايجل فاراج عقب الاقتراع لتشكيل حركة اوروبية شاملة ترمي الى تدمير "مسخ بروكسل" من الداخل.