رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي

صالحي: منتجات الصناعة النووية الايرانية ستدخل مرحلة الإنتاج التجاري

أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي اليوم الأحد أن منتجات الصناعة النووية الإيرانية ستدخل مرحلة الإنتاج التجاري خلال الأعوام المقبلة.

ونقلت وكالة أنباء (فارس) الإيرانية قوله خلال حفل إزاحة الستار عن 3 منجزات للصناعة النووية الإيرانية، إن "علماءنا النوويين في البلاد يسعون في المجال الصحي للتخفيف من آلام ومعاناة المرضى"، وأضاف أن "مجموعة الصناعة النووية قامت خلال الأعوام الماضية بإنتاج أنواع الأدوية المشعة اللازمة للمراكز العلاجية في البلاد".

ولفت إلى أن محور النهج الإيراني في الاعوام المقبلة "سيكون التحرك في مسار دخول الصناعة النووية إلى المرحلة التجارية والتنافس مع المنتجات الأجنبية المماثلة من حيث الجودة والقيمة وكذلك توسيع وتعميق نطاق حضور منظمة الطاقة الذرية الإيرانية في الأنشطة المتعلقة بمجال الصحة".

وأشار إلى جهود دفع الصناعة النووية في البلاد للسير في طريق تحقيق الإستراتيجية الأساسية المرسومة من قبل رئيس الجمهورية والحكومة بضرورة تطوير استخدامات التكنولوجيا النووية السلمية خاصة في المجال الصحي وقال "لقد توفرت الأرضية لمنظمة الطاقة الذرية الإيرانية للعمل على خفض آلام ومعاناة مواطنينا المرضى".

ولفت الى الاتفاق المبرم بين منظمة الطاقة الذرية ووزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي لتقديم الخدمات العلاجية والطبية في مختلف المجالات ومنها إنتاج الليزر الطبي، وتدشين منظومة قياس الأشعة فوق البنفسجية، وتصميم وإنتاج المعدات اللازمة مثل أجهزة الطرد المركزي "توبولار"، وأجهزة الطرد المركزي فائقة السرعة وأجهزة التخمير (فرمنتور) لصنع الأدوية المتعلقة بالتكنولوجيا الحيوية ومنها اللقاحات والأدوية لتحقيق الاكتفاء الذاتي في هذا المجال خلال 3 أعوام.