×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
كوبا تعلن إحباط مخطط إرهابي

كوبا تعلن إحباط "مخطط إرهابي" واعتقال مقيمين بالولايات المتحدة

قالت قوات الأمن الكوبية إنها أحبطت ما وصفتها بـ"عملية إرهابية" كانت تستهدفها، وألقت قوات الأمن فيها القبض على أربعة مواطنين من أصل كوبي مقيمين في مدينة ميامي الأمريكية، مضيفة أنهم اعترفوا بالتهم المنسوبة لهم.

وقالت وزارة الداخلية الكوبية الخميس إنها ألقت القبض قبل أيام على أربعة أشخاص هم أورتيغا أمادور وأبدوليو رودريغيز غونزاليز ورايبيل باتشيكو سانتوس وفيليكس مونزون الفاريز، وقد اعترفوا بأنهم كانوا "يحاولون مهاجمة المنشآت العسكرية بهدف تشجيع أعمال العنف."

ونقلت الإذاعة الكوبية عن بيان الداخلية قوله إن المتهمين سافروا إلى كوبا عدة مرات منذ الصيف الماضي "لدراسة وتخطيط تنفيذ الأعمال الإرهابية،" تحت قيادة مجموعة ممن وصفتهم بـ"الإرهابيين" من أصل كوبي يعيشون أيضا في مدينة ميامي الأمريكية، على صلة بالعميل السابق لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية، CIA، لويس بوسادا كارريليس.

وبحسب الإعلان الكوبي فإن هافانا ستتخذ "الترتيبات اللازمة مع السلطات الأمريكية المختصة لتقصي الحقائق والمنع في الوقت المناسب لأعمال المنظمات والعناصر الإرهابية المقيمة في الولايات المتحدة والتي تشكل خطرا على حياة الناس وأمن البلدين."

من جانبها، قالت الناطقة باسم الخارجية الأمريكية، جين بساكي، إنها لا تمتلك معلومات حول القضية، نافية أن تكون الحكومة الكوبية قد اتصلت بنظيرته الأمريكية حول القضية، كما رد أحد المتهمين، وهو سنتياعو ألفاريز، نافيا وجود أي ارتباط له بالقضية، متهما الحكومة الكوبية بالمقابل باستخدام الأمر ذريعة للتمهيد لحملة قمع ضد المعارضة.

وكان كارريليس عمليا سابقا في CIA، وهو يقطن الولايات المتحدة منذ سنوات، وتتهمه الحكومة الكوبية بالوقوف وراء عملية تفجير طائرة مدنية كوبية عام 1976، ما أدى إلى مقتل 73 من ركابها، ويصر كارريليس على براءته ولكنه مطلوب للسلطات في كوبا وفنزويلا.

 

×