وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مؤتمر صحافي في فيينا

الاوروبيون يتغاضون عن تصاعد "الفاشية" في اوروبا

اتهم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاربعاء الاوروبيين بالتغاضي عن تصاعد موجة "الفاشية" في اوكرانيا وذلك في معرض حديثه عن مقتل اربعين شخصا من الموالين للروس في اوديسا (جنوب).

وقال لافروف خلال حفل مع اقتراب الاحتفالات بذكرى النصر في 1945 على النظام النازي "منذ عدة سنوات تغض اوروبا الطرف عن واقع ان الايديولوجية الفاشية تكسب مؤيدين جددا وان مروجيها يجتذبون المزيد من الاتباع".

واضاف "ما حصل في اوديسا في 2 ايار/مايو هو محض فاشية".

وقتل اربعون شخصا معظمهم من الموالين للروس الجمعة في مبنى رسمي في اوديسا، المدينة الساحلية الواقعة جنوب اوكرانيا، في حريق فيما كانوا متحصنين فيه بعد مواجهات مع قوميين اوكرانيين.

واكد وزير الخارجية الروسي "لن نسمح باخفاء الوقائع كما يحاول الائتلاف الحاكم القيام به" واعدا "بالوصول الى الحقيقة".

وطلب الاتحاد الاوروبي السبت فتح تحقيق مستقل لتحديد المسؤولين عن اعمال العنف. والاحد اعلن رئيس الوزراء الاوكراني ارسين ياتسينيوك ان هذه المأساة تشكل جزءا من "مخطط روسي لتدمير اوكرانيا".

 

×