المرشد الإيراني علي الخامنئي

خامنئي يحذر من مخاطر تحديد النسل: إيران ستصبح مجتمعا هرما

حذر المرشد الإيراني، علي الخامنئي، من مخاطر تحديد النسل على مستقبل البلاد، قائلا إنه قد يؤدي إلى "شيخوخة المجتمع" ويحرم الدولة من فرص "التقدم والإبداع والحيوية والنشاط."

وقال الخامنئي، خلال استقباله وفدا من جمعية الأمومة، إنه من المهم "الحيلولة دون هبوط نسبة الشباب" وحذّر من مخاطر تحديد النسل على مستقبل البلاد، مضيفا إن الشباب يوفرون "سلامة المجتمع و بقاء المجتمعات البشرية."

وحذر الخامنئي من مغبة تحديد النسل في البلاد، قائلا إن استمرار مثل هذه السياسة "سيؤدي إلى هرم المجتمع الإيراني خلال الأعوام المقبلة، وبالتالي فإن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ستواجه ضربة شديدة للغاية ألا وهي الشيخوخة العامة."

وحض خامنئي على "عدم وضع العقبات في طريق زيادة النسل" في إيران وإلا ستصبح في "الأعوام المقبلة من المجتمعات التي يصيبها الهرم وتتجه نحو الشيخوخة في حالة وضع هذه العراقيل" وفقا لما نقلت عنه وكالة تسنيم الإيرانية شبه الرسمية.

ويزيد عدد سكان إيران عن 75 مليون نسمة، ويشكل الشباب نسبة كبيرة من السكان، وقد سجل المجتمع الإيراني نسب نمو مرتفعة خلال العقود الماضية، ولكنها تراجعت بعد فرض برامج لتحديد النسل بالعقد التاسع من القرن الماضي بحيث سجلت أقل من واحد في المائة وفق بعض الإحصائيات.
 

×