الناشط البيئي سوني اوفيهي في لاهاي

الافراج عن نيجيريين اختطفا في دلتا النيجر مع 3 هولنديين لا يزالون محتجزين

افرج  الثلاثاء عن نيجيريين كانا اختطفا الاحد مع ثلاثة هولنديين في منطقة دلتا النيجر الغنية بالنفط، وفق ما كتب احدهما على حسابه على موقع تويتر.

وقال الناشط البيئي سوني اوفيهي على تويتر انه جرى الافراج عنه وشخص آخر "في منطقة دلتا النيجر  الليلة الماضية من قبل رجال مسلحين".

وتابع انه "من المفترض ان يطلق سراح الزملاء الثلاثة الآخرين"، في اشارة الى المواطنين الهولنديين.

واختطف الخمسة اثناء زيارتهم لمستشفى بنته شركة النفط الاميركية "شيفرون". وهم يعملون سويا في مشروع اطلاق مجلة تعنى بشأن نيجيريا.

وفي مقابلة مع المحطة التلفزيونية الهولندية "ان او اس" اكد اوفيهي ان الهولنديين الثلاثة هم الهدف وراء عملية الخطف. واضاف ان الرجال المسلحين كانوا "يصرخون: اين هم البيض؟".

وفرق المسلحون بين الهولنديين والنيجيريين، وكانت تلك المرة الأخيرة التي رأى فيها اوفيهي زملاءه الاجانب.

واضاف ان المسلحين "قالوا انهم يقومون بذلك من اجل المال، ولا يملكون وظائف، كما ان الشركات النفطية العاملة في المنطقة لا توظف اهل البلاد، وبالنتيجة فانهم مضطرون على فعل ذلك".

واكد الناشط، الذي يسكن في امستردام، انه لا يعلم شيئا عن فدية محتملة. 

ووفق محطة "ان او اس" فان احد الهولنديين معد برامج وثائقية. ويعمل الاثنان الآخران، وهما رجل وامرأة، في دار الطباعة الهولندية "غيريتز وليفيرز"، بحسب المؤسسة.

وخطف عشرات الاجانب من بينهم عاملون في قطاع النفط في منطقة دلتا النيجر المضطربة، وجرى الافراج عن العديد منهم بعد دفع الفدية. 

ونتيجة مخاطر الخطف لا يتنقل العاملون في القطاع النفطي سوى برفقة حارس مسلح، الامر الذي لا ينطبق على الصحافيين او العاملين في المجتمع المدني.

 

×