جنود أفغان خلال مناورة قرب كابول

مقتل عنصرين من طالبان في تفجير في شمال وزيرستان في باكستان

قتل عنصران من حركة طالبان وجرح آخران في انفجار قنبلة الثلاثاء في منطقة القبائل المضطربة قرب الحدود الافغانية، وفق ما قال مسؤولون.

وحصل الهجوم صباح الثلاثاء اثناء زيارة مجموعة من المقاتلين لسوق في ميرانشاه، كبرى مدن ولاية شمال وزيرستان، معقل حركة طالبان والمقاتلين التابعين لتنظيم القاعدة.

وقالت مصادر استخبارية لوكالة فرانس برس ان "التفجير نتج عن قنبلة يتم التحكم بها عن بعد واستهدف مقاتلين في حركة طالبان باكستان، ما اسفر عن مقتل اثنين منهم واصابة اثنين آخرين بجروح".

واكد مصدر من المقاتلين وقوع الهجوم، مشيرا الى ان القتيلين ينتميان الى الفصيل الاساسي في حركة طالبان باكستان بزعامة الملا فضل الله.

ولم تتبن اي مجموعة التفجير، الا ان الاقتتال الداخلي بين الفصائل المختلفة في الحركة اسفر عن مقتل العشرات في المنطقة مؤخرا.

وتصف واشنطن تلك المنطقة بالأكثر خطورة في العالم.

ويأتي الهجوم بعد اسبوعين على اعلان حركة طالبان باكستان رسميا تعليق العمل باتفاق وقف اطلاق النار مع الحكومة الباكستانية والذي كان يهدف الى تعزيز المفاوضات بين الطرفين من اجل انهاء سبع سنوات من المعارك الدامية.

وبدأت حكومة نواز شريف التفاوض مع حركة طالبان باكستان عبر وسطاء في شباط/فبراير الماضي، ودخل اتفاق وقف اطلاق النار في الاول من أذار/مارس.

ومنذ انطلاق تمرد حركة طالبان باكستان في العام 2007 سقط اكثر من 6800 قتيل في تفجيرات واعتداءات مسلحة في باكستان كافة، وفق حصيلة لوكالة فرانس برس.