×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

زعيم "بوكو حرام": سأبيع الفتيات المختطفات "وفق شرع الله"

 تحولت المخاوف حول مصير أكثر من 200 فتاة تم اختطافهن من قبل إحدى الجماعات المتشددة في نيجيريا، منذ منتصف أبريل الماضي، إلى "أسوأ كابوس" يمكن أن يواجهه ذويهن الاثنين، عندما أعلن زعيم تلك الجماعة اعتزامه بيع هؤلاء الفتيات.

ففي تسجيل مصور لزعيم جماعة "بوكو حرام" الإسلامية، أبوبكر شيكو، قال: "لقد اختطفت فتياتكم، وسوف أبيعهن في السوق، وفق شرع الله "، معتبراً أن الفتيات اللائي تم اختطافهن من إحدى المدارس الأجنبية في الدولة الأفريقية، ستتم معاملتهن كـ"سبايا.. سيتم بيعهن وتزويجهن بالقوة."

وبحسب ترجمة لما ورد في التسجيل، من لغة "الهاوسا" المحلية، قال زعيم الحركة التي ترتبط أيديولوجيا بتنظيم "القاعدة"، في الفيديو الذي كانت وكالة الصحافة الفرنسية أول من أوردته: "يوجد سوق لبيع البشر.. الله أمرني ببيعهن.. وسوف أبيع النساء."

وقال شيكو، في التسجيل الذي تصل مدته إلى 57 دقيقة، بينما كان يقف أمام مدرعة عسكرية وشاحنتين صغيرتين مزودتين بمدافع رشاشة ويحيط به عدد من مسلحي الحركة، إن "التربية الغربية يجب أن تتوقف"، وأضاف مخاطباُ الفتيات بقوله: "أيتها الفتيات، عليكن أن تذهبن وتتزوجن."

جاءت تهديدات زعيم جماعة "بوكو حرام" بعد يوم من تأكيد الرئيس النيجيري، جوناثان غودلاك، حرص حكومته على تحرير الفتيات المختطفات، وسط أنباء عن قيام مسلحي الحركة بنقلهن إلى عدد من الدول المجاورة، بقوله: "أينما كان هؤلاء الفتيات، سنعمل على تحريرهن."

إلا أن الرئيس النيجيري انتقد أيضاً أهالي الفتيات المختطفات، قائلاً إنهم "لا يتعاونون مع السلطات بشكل كامل"، حيث امتنع العديد من الأهالي عن التحدث إلى وسائل الإعلام، خوفاً من انتقام المسلحين من فتياتهم، أو إهدار أي فرصة ممكنة لإطلاق سراحهن وإعادتهن.

وبينما وصفت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، ماري هارف، التسجيل بأنه "يبدو حقيقياً"، فقد أكد دوين أوكوبي، المتحدث باسم الرئيس النيجيري، ، إن "التسجيل لن يرهب الحكومة النيجيرية أو يثنيها عن مواصلة جهودها لضمان سلامة الفتيات المختطفات ."

وتابع المسؤول النيجيري، في مقابلة مع الشبكة، بقوله: "إنه لأمر يمزق القلب أن يتباهى شخص ما بالإدلاء بمثل هذا التصريح الفظيع"، وأضاف قائلاً: "إنه أمر متوقع من إرهابيين.. لن تسطيع أي جماعة أن تؤثر في قناعاتنا، وسوف نرى نهاية لذلك، ونحن ملتزمون، ولدينا القدرة لأن نقوم بذلك، مهما كلفنا الأمر.. وسوف نستعيد هؤلاء الفتيات."

وقام مسلحو "بوكو حرام" باختطاف نحو 276 فتاة من إحدى المدارس في منطقة "شيبوك"، بولاية "بورنو"، شمالي نيجيريا، في 14 أبريل الماضي، إلا أن 53 فتاة تمكن من الفرار، بينما مازالت 223 فتاة في قبضة خاطفيهن، وفق ما أكدت الشرطة النيجيرية في وقت سابق.

وشنت "بوكو حرام"، التي تُصنف كـ"منظمة إرهابية"، العديد من الهجمات، استهدفت المدارس والكنائس وحتى المساجد، في نيجيريا، أسفرت عن سقوط آلاف القتلى، إلا أن اختطاف الفتيات من مدرستهن، يُعد تحولاً غير مسبوقاً في عمليات الجماعة، منذ تأسيسها قبل نحو خمس سنوات.

 

×