صورة تعبيرية

الحكم بالسجن 10 سنوات على صيني بتهمة الكشف عن أسرار عسكرية

حكمت السلطات الصينية اليوم الإثنين بالسجن 10 سنوات على رجل بتهمة كشف أسرار عسكرية لوكالات استخبارات أجنبية.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا" عن وكالات الأمن القومي في مقاطعة قوانغدونغ بجنوب الصين أن المتهم الذي يدعى لي ويمتلك متجراً لبيع الوجبات الخفيفة في مدينة شانتو، كشف عن إجمالي 23 وثيقة سرية.

وعمل الرجل البالغ من العمر 41 عاماً لصالح جاسوس أجنبي لديه اسم الكتروني مستعار "فيجه"، وتواصل معه عبر تطبيق شهير للمحادثة على الانترنت في الصين.

وراقب لي قواعد القوات المسلحة في قوانغدونغ ونقل صورا لقواعد ومعدات عسكرية.

واستدرج فيجه 12 شخصاً في قوانغدونغ و40 آخرين في أكثر من مقاطعة منذ عام 2007، لتزويده بمعلومات عسكرية عبر المكتبات الالكترونية ومواقع عسكرية.

 

×