رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون

استقالة مرشح للإنتخابات المحلية من حزب المحافظين البريطاني الحاكم بسبب تعليقات معادية للإسلام

استقال مرشح لانتخابات المجالس المحلية من حزب المحافظين البريطاني الحاكم بزعامة رئيس الوزراء، ديفيد كاميرون، بسبب تعليقات معادية للإسلام.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم الأحد، إن، ديفيد بيشوب، المرشح لانتخابات مجلس بلدية برينتوود بمقاطعة إسيكس، اعتذر بعد نشره تغريدات على موقع تويتر ضد الاسلام.

واشارت إلى أن بيشوب كتب في تغريدة"أن الاسلام دين الإغتصاب"، واستشهد على ذلك باعتقال أربعة رجال مسلمين بتهمة اغتصاب فتاة تبلغ من العمر 14 عاماً.

واضافت (بي بي سي) أن بيشوب اعترف في بيان بأنه "خذل نفسه وحزب بسبب تلك التعليقات"، وقدم اعتذاراً عن الاساءة التي سببتها تصريحاته، ودعا الناخبين إلى عدم التصويت له في الانتخابات المحلية التي ستجري يوم 22 أيار/مايو الحالي.

وتأتي استقالة بيشوب بعد أيام على قيام حزب الاستقلال المعارض بتعليق عضوية مرشحه للانتخابات المحلية، هاري بيري، بعد نشره تغريدة على موقع تويتر وصف فيها الاسلام بأنه "شرير".