باكستاني يستخدم عربة لنقل عائلته

طالبان الافغانية تتوصل لهدنة بين فصيلين متنازعين في نظيرتها الباكستانية

أعلنت حركة طالبان الافغانية الجمعة انها توصلت الى اتفاق لوقف اطلاق النار بين فصيلين من حركة طالبان الباكستانية تدور بينهما معارك منذ مطلع الشهر الجاري اسفرت عن سقوط اكثر من 60 قتيلا.

وجاء في مناشير وزعت باللغة الباشتونية في ميرانشاه، كبرى مدن وزيرستان الشمالية، ان مسؤولين في "إمارة افغانستان الاسلامية"، الاسم الذي كانت حركة طالبان تطلقه على افغانستان خلال توليها السلطة في هذا البلد، توصلوا الى اتفاق لوقف اطلاق النار بين فصيلي حركة طالبان الباكستانية المتنازعين: فصيل خان سعيد ساجنا وفصيل الراحل حكيم الله محسود.

وبحسب المناشير فان الهدنة تستمر حتى 12 آب/اغسطس.

واكد مسؤول في فصيل خان سعيد ساجنا التوصل الى الهدنة. وقال لوكالة فرانس برس "سنحترم بالكامل وقف اطلاق النار".

ومطلع نيسان/ابريل الجاري اندلعت معارك بين هذين الفصيلين بعد تعيين الملا فضل الله المتحدر من وادي سوات (شمال) والذي يعتقد انه لجأ الى افغانستان، زعيما لحركة طالبان الباكستانية، خلفا لحكيم الله محسود، الذي قتل بغارة لطائرة اميركية من دون طيار في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

ولكن خان سعيد ساجنا، الذي يتحدر من قبيلة محسود والذي كان مرشحا لخلافته، اعترض على تعيين الملا فضل الله، مما ادى الى نشوب المعارك بين الطرفين.

 

×