×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة من القتل المتبادل بين الأغلبية المسيحية والمسلمين

مجلس الأمن الدولي يقر إرسال قوة حفظ سلام أممية إلى أفريقيا الوسطى

أقر مجلس الأمن الدولي، اليوم الخميس، إرسال قوة لحفظ السلام تابعة للأمم المتحدة، قوامها نحو 12 ألف جندي إلى جمهورية أفريقيا الوسطى، بغية إعادة النظام والأمن إلى هذا البلد.

وصوت المجلس بالإجماع على قرار تشكيل القوة التي ستتسلم المسؤولية من القوات الأفريقية في منتصف سبتمبر المقبل .

وينص القرار على إرسال 10 آلاف جندي و1800 شرطي سيشكّلون "بعثة حفظ سلام متعددة الأبعاد تابعة للأمم المتحدة فى جمهورية أفريقيا الوسطى".

واستمرت عمليات القتل المتبادل بين الأغلبية المسيحية والمسلمين في المستعمرة الفرنسية السابقة، بالرغم من وجود قوات حفظ السلام الفرنسية، فضلا عن قوات الاتحاد الإفريقي.

وقبل يومين على إقرار المشروع، قتل 30 شخصا، معظمهم من المدنيين، في مواجهات بين عناصر ميليشيات "أنتي بالاكا" ومسلحين سابقين من حركة "سيليكا" في منطقة ديكوا شمال العاصمة بانغي.