وزير الدفاع الاميركي تشاك هيغل متحدثاالى صحافيين خلال توجهه الى هونولولو

هاغل يؤكد ان العقوبات ستؤذي روسيا التي أضرت بمكانتها الدولية

أكد وزير الدفاع الأميركي، تشاك هاغل، ان العقوبات التي يفرضها المجتمع الدولي على روسيا على خلفية تعاطيها مع أوكرانيا، سوف تؤذيها، مشدداً على ان موسكو ألحقت ضرراً كبيراً بمكانتها الدولية.

وقال هاغل، في مقابلة مع شبكة (سي إن إن) الأميركية ان العقوبات المفروضة من قبل المجتمع الدولي على روسيا ستؤذيها.

وذكر ان موضوع العقوبات ليس "مسألة يوم أو يومين أو أسبوع أو أسبوعين.. عندما تقوم روسيا بخرق سيادة دولة أخرى سيكون هناك عواقب على المدى الطويل.. وهذه العواقب تأخذ مجراها الآن".

وتابع هاغل "قامت روسيا بإلحاق ضرر كبير بمكانتها الدولية.. وفي ما يتعلق بالأنباء حول تمكنها من الفرار من هذه العواقب فأنا لا أؤيد ذلك.. ومن الممكن أن تكون هناك عواقب إضافية".

وقال ان "روسيا قامت بعزل نفسها عن المجتمع الدولي الذي تحتاجه.. مضيفاً "نحن جميعا بحاجة لأن نكون جزء من المجتمع الدولي من أجل مصالحنا الاقتصادية والأمنية إلى جانب الاستقرار".

وعلى صعيد العلاقات الأميركية ـ الصينية، أوضح هاغل، الذي يزور بيجينغ حالياً، انه رغم الاختلافات مع الصين فإن هناك سلسلة من الخطوات المستمرة لتوسيع التواصل وتحسين التعاون العسكري بين قوات البلدين.

وأشار إلى ان " هذا لا يحل الآن كل الاختلافات والتحديات والتساؤلات، إلا انه يساهم في بناء أرضية بيننا وثقة متبادلة بيننا، ما من شأنه فتح حوار واضح حول المسائل والأمور الجدلية".

 

×