الرئیس الايراني حسن روحاني

روحاني يقول إن إيران مستعدّة لتسوية مشاكل المنطقة

أعلن الرئیس الإيراني حسن روحاني، اليوم الأربعاء، استعداد بلاده لتسویة مشاکل المنطقة في إطار"القوانین الدولیة والعدالة".

وقال روحاني في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأذربيجاني إلهام عليوف، الذي بدأ اليوم زيارة رسمية الى إيران، إن بلاده مستعدة، وبكل طاقاتها، لتسویة مشاکل المنطقة، سیّما موضوع قره باغ المتنازع عليه بين أذربيجان وأرمينيا، وذلك في إطار"القوانین الدولیة والعدالة".

وأضاف أن "تغییر الحدود الجغرافیة في المنطقة أمر غیر مقبول، ومرفوض"، معتبراً أن "علی الجمیع أن یسعی لحل الاختلافات في إطار الجهود السیاسیة والسلمیة".

وأشار الى أنه لا توجد أية قیود أمام تطویر العلاقات بین إیران وجمهوریة أذربیجان في الظروف الحالیة.

وأوضح روحاني أنه استعرض خلال محادثاته مع الرئیس الأذربیجاني "جمیع القضایا ذات الاهتمام المشترك بین البلدین".

وقال إن إيران وأذربیجان "بلدان شقیقان وصدیقان وجاران، وإن العلاقات الودّیة بین البلدین لصالح الشعبین والاستقرار والتنمیة بالمنطقة".

وأضاف أن طهران وباکو "لدیهما وجهات نظر مشترکة حول القضایا الاقتصادیة سیّما قضایا الطاقة والغاز والبتروکیمیاویات والماء والكهرباء والتعاون التقني"، مشيراً الى الإتفاقیات الموقّعة سابقاً بین البلدين.

ولفت الى أن إیران وأذربیجان "لدیهما وجهة نظر واحدة حول القضایا الإسلامیة والدینیة"، وتعتبران أن "التطرّف باسم الإسلام یشكل خطراً علی استقرار المنطقة".

وأکد علی عدم وجود سبیل أمام استقرار المنطقة سوی "الإعتدال ومكافحة التطرّف والإرهاب".

بدوره، أكّد الرئیس الأذربیجاني، علی "الحقوق المشروعة للجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة في برنامجها النووي السلمي".

ووصل الرئیس الأذربیجاني، إلهام علیوف، في وقت سابق الیوم، إلی طهران، في زيارة رسمية يجري خلالها مباحثات مع كبار المسؤولين الإيرانيين.

وقالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا) إن عليوف، سیبحث ونظيره الإيراني حسن روحاني، العلاقات الثنائیة بين بلديهما إلی جانب القضایا الإقلیمیة والدولیة.

وأضافت أنه سيتم خلال الزيارة توقیع اتفاقات للتعاون بین البلدین بحضور الرئیسین.

 

×