رئيس الحكومة الروسية دميتري ميدفيديف

ميدفيديف يبدأ زيارة إلى القرم

بدأ رئيس الحكومة الروسية دميتري ميدفيديف اليوم الاثنين زيارة إلى مدينة سيمفيروبول هي الأولى لشخصية روسية بهذا المستوى إلى شبه جزيرة القرم ،منذ انفصالها ومدينة سيفاستوبول عن أوكرانيا.

ويعقد ميدفيديف خلال زيارته اجتماعاً بمشاركة وزراء من الحكومة الفيدرالية و السلطات المحلية لبحث سبل تطوير هذه المنطقة.

وتنوي الحكومة الروسية بناء على هذه الزيارة وضع خطة عمل لتطوير القرم حتى العام 2020، كما تدرس الحكومة الروسية إمكانية تحويلها إلى منطقة اقتصادية ذات وضع خاص.

وتأتي زيارة ميدفيديف إثر لقاء مع الرئيس فلاديمير بوتين أكد فيه الأخير ثقته بأن القرم ستتحول إلى منطقة ذات اكتفاء ذاتي في حال تمت إدارة اقتصاد الإقليم بطريقة صحيحة.

وكانت جمهورية القرم ومدينة سيفاستوبول وقعتا في 18 آذار/ مارس مع موسكو اتفاقية انضمام إلى جمهورية روسيا الاتحادية بناء على استفتاء شعبي حظي بتأييد نحو 97% من السكان المحليين.

 

×