سيارة للشرطة امام المبنى الذي يقيم فيه خزسيه بيمنتل ووالدته في مانهاتن بنيويورك

السجن 16 عاما لاميركي اعد قنبلة لاغراض ارهابية

حكم الثلاثاء في نيويورك على اميركي اعتنق الاسلام بالسجن 16 عاما بعد ادانته باعداد قنبلة لاغراض ارهابية بمساعدة مخبر من الشرطة.

وكان خوسيه بيمنتل (29 عاما) الذي قالت السلطات انه متعاطف مع القاعدة وتصرف بشكل منفرد، اقر الشهر الفائت بمحاولة حيازة سلاح لاغراض ارهابية في اطار اتفاق مع المدعين.

واعتقل بيمنتل في منزله في 19 تشرين الثاني/نوفمبر 2011، واتهم بصنع قنبلة يدوية الصنع والبدء باعداد قنابل اخرى لاستخدامها في ارتكاب هجمات على عسكريين عائدين من العراق وافغانستان وعناصر من الشرطة ومدنيين، بحسب الجهة الاتهامية.

وتم صنع القنبلة بمساعدة مخبر من الشرطة اعتقد المتهم انه شريك له بعدما قدم اليه طعاما ومخدرات ومالا وسهل له استخدام الانترنت.

وفي الاول من اذار/مارس 2012، وجهت الى بيمنتل تهمة حيازة اسلحة لاغراض ارهابية ودعم عمل ارهابي وحيازة مواد متفجرة والتي تصل عقوبتها الى السجن مدى الحياة. لكنه قرر في شباط/فبراير الفائت الاقرار بتهمة اعداد قنبلة للتخفيف من عقوبته.

وهو من قلائل وجهت اليهم تهمة الارهاب وحوكموا امام محكمة في ولاية نيويورك وليس امام محكمة فدرالية.

وتبت قضايا الارهاب عادة على مستوى فدرالي، لكن مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) رفض ملاحقة ملف بيمنتل معتبرا انه ضعيف جدا.

 

×