×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
إضراب شامل يشل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إضراب شامل يشل وزارة الخارجية الإسرائيلية ويغلق سفاراتها في العالم

أعلنت لجنة مستخدمي وزارة الخارجية الإسرائيلية اليوم الأحد عن بدء إضراب شامل وغير محدود زمنيا، الأمر الذي سيشل عمل الوزارة ويغلق كافة السفارات الإسرائيلية في أنحاء العالم، وذلك احتجاجا على شروط عمل الدبلوماسيين الإسرائيليين وقرار وزارة المالية بتقليص رواتب الموظفين.

وذكر وسائل إعلام إسرائيلية أن لجنة المستخدمين أصدرت تعليمات لجميع الموظفين تقضي بأن يغادروا أماكن عملهم على الفور وأن وزارة الخارجية كلها مضربة عن العمل بما في ذلك السفارات في أنحاء العالم لأول مرة في تاريخ إسرائيل.

وجاء في بيان عممته لجنة المستخدمين أنه "بدءا من اليوم سيتم إغلاق وزارة الخارجية الإسرائيلية ولن يُسمح لأحد بالدخول إليها، بما في ذلك القيادة السياسية

وإدارة الوزارة، وسيكون مقر وزارة الخارجية مغلقا بالكامل أمام أي نشاط وكذلك 103 سفارة إسرائيليلية في أنحاء العالم، وبضمنها مكاتب تمثيل أساسية من نيوزيلندا في الشرق ومرورا بباريس ولندن وبرلين وحتى واشنطن وسان فرانسيسكو والبعثة الإسرائيلية في الأمم المتحدة".

وعقب وزير الخارجية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، على إعلان الإضراب بالقول إن "هذا قرار بائس من جانب لجنة المستخدمين ويدل على فقدان السيطرة على أعصابهم، ولا يوجد في هذا القرار أية فائدة وإنما سيسبب ضررا لمستخدمي وزارة الخارجية".

وأضاف ليبرمان "يؤسفني أن هذه الخطوات غير المسؤولة تأتي على حساب مواطني الدولة وفيما تجري اتصالات مقابل وزارة المالية... وسوف نعمل كل ما باستطاعتنا من أجل تقليل الضرر للدولة ومواطنيها".

وتسببت التشويشات عن العمل التي أعلنها مستخدمو وزارة الخارجية قبل إعلان الإضراب بإلغاء رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، لزيارة هامة كان يعتزم القيام بها إلى المكسيك وكولومبيا وبنما في أبريل المقبل.

 

×