عرض عسكري في بيونغ يانغ

كوريا الشمالية تطلق 30 صاروخا قصير المدى باتجاه البحر في اطار تجربة جديدة

أطلقت كوريا الشمالية السبت 30 صاروخا قصير المدى باتجاه البحر في اطار تجربة جديدة، كما أفادت رئاسة الاركان الكورية الجنوبية.

وقال متحدث باسم الجيش الكوري الجنوبي ان الصواريخ اطلقت بين الساعة 04:00 والساعة 06:10 (19:00 و21:10 ت غ الجمعة) من الساحل الشرقي لكوريا الشمالية باتجاه بحر اليابان، في احدث حلقة من مسلسل التجارب الصاروخية التي تجريها بيونغ يانغ وتثير حفيظة واشنطن وسيول.

من جهتها افادت وكالة انباء يونهاب الكورية الجنوبية ان الصواريخ سقطت على الارجح على بعد 60 كلم من مكان اطلاقها.

وكانت سيول طالبت بيونغ يانغ بإلحاح الاثنين بوقف هذه التجارب "الاستفزازية"، وذلك غداة اطلاق كوريا الشمالية في 16 مارس الجاري 25 صاروخا باتجاه بحر اليابان.

ومنذ نهاية شباط/فبراير اجرت بيونغ يانغ العديد من التجارب المماثلة على صواريخ قصيرة المدى.

وبحسب الخبراء فان التجربة الصاروخية الجديدة لن تؤدي على الارجح الى تصعيد التوتر في شبه الجزيرة الكورية، ذلك ان هدفها هو اظهار غضب بيونغ يانغ من مواصلة المناورات العسكرية الاميركية-الكورية الجنوبية المشتركة.

وهذه المناورات السنوية بدأـت هذا العام في 25 فبراير وتنتهي في ابريل.

وبعد اشهر من التوتر الشديد في شتاء 2012 وربيع 2013، دخلت العلاقات بين سيول وبيونغ يانغ في مرحلة من الهدوء النسبي مما سمح باستئناف اللقاءات بين العائلات التي فرقتها الحرب الكورية (1950-1953)، وذلك للمرة الاولى منذ ثلاث سنوات.

 

×