الرئيس الفيتنامي ترونغ تان سانغ في طوكيو

لا تأخير في بناء اول مركز نووي في فيتنام

اكد الرئيس الفيتنامي للصحف اليابانية ان اعمال بناء اول مركز نووي في البلاد سوف تبدأ وكما هو مقرر هذا العام مع شراكة روسية مع التأكيد مجددا على ثقته في التكنولوجيا اليابانية.

وردا على سؤال لصحيفة "نيكي" الاقتصادية خلال زيارة الى طوكيو، قال ترونغ تان سانغ ان "المشروع لم يتغير" وان الاعمال لبناء اول مفعالات نووية قد بدأت اعتبارا من هذا العام.

وكانت معلومات قد تحدثت مؤخرا عن امكانية حصول تأخير ولكن ترونغ تان سانغ اوضح انه لا شيء من هذا القبيل، كما نقلت الصحيفة.

واختارت فيتنام اعتبارا من العام 2010 ليس فقط روسيا ولكن ايضا اليابان كشريكين لمساعدتها في الحصول على الطاقة النووية.

واكد الرئيس الفيتنامي ان الحادث الذي وقع في فوكوشيما في اذار/مارس 2011 في شمال شرق اليابان لم يؤثر على ثقة فيتنام بالتكنولوجيا اليابانية.

وقررت فيتنام بناء اربعة اقسام نووية في مقاطعة نينه ثوان في جنوب شرق البلاد. واقرت الحكومة هذا المشروع عام 2009. وقد تفاهمت مع روسيا عام 2010 من اجل القسمين الاولين ثم مع اليابان للقسمين المتبقيين.

وبالاضافة الى المساعدة المادية، فان هاتين الدولتين ستساعدان ايضا على تأهيل مهندسين وتقنيين فيتناميين.

 

×